الشبكة السورية: مقتل 104 مدنيين في سوريا خلال شهر نيسان

تاريخ النشر: 01.05.2021 | 14:10 دمشق

تلفزيون سوريا - الشبكة السورية لحقوق الإنسان

قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان في تقريرها الصادر اليوم إن القتل خارج نطاق القانون أودى بحياة 104 مدنيين في سوريا في نيسان 2021 بينهم 21 طفلاً و7 سيدات، و13 ضحية بسبب التعذيب.

وشهد شهر نيسان استمراراً في وقوع ضحايا مدنيين بسبب الألغام في محافظات ومناطق متفرقة في سوريا، حيث سجل التقرير مقتل 11 مدنياً بينهم 7 أطفال لتصبح حصيلة الضحايا الذين قتلوا بسبب الألغام منذ بداية عام 2021، 96 مدنياً بينهم 35 طفلاً، قضوا في مناطق عدة على اختلاف القوى المسيطرة؛ وبحسب التقرير فقد استمرت أيضاً في نيسان عمليات التفجيرات عن بعد، وأسفرت عن ضحايا في صفوف المدنيين. كما سجل التقرير العديد من حالات العثور على جثث تعود لضحايا مدنيين، تم قتلهم على يد مجهولين، وحمَّل القوى المسيطرة مسؤولية الكشف عن منفذي عمليات القتل هذه، وفتح تحقيقات عنها.

ووثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان في نيسان مقتل 104 مدنيين بينهم 18 مدنياً بينهم 5 أطفال، و3 نساء قتلوا على يد قوات النظام السوري، في حين قتلت القوات الروسية مدنياً واحداً، وقتلت كل من هيئة تحرير الشام والمعارضة المسلحة / الجيش الوطني مدنيين اثنين، وأما قوات سوريا الديمقراطية فقتلت 11 مدنياً بينهم طفلان. 

ووثق فريق العمل في الشبكة السورية لحقوق الإنسان في نيسان مقتل 13 شخصاً بسبب التعذيب، بينهم 9 على يد قوات النظام السوري، و4 على يد قوات سوريا الديمقراطية.

وسجل التقرير مجزرة واحدة في نيسان، كانت على يد قوات النظام السوري، وبلغت حصيلة ضحاياها 7 مدنيين، بينهم 3 أطفال وامرأتان.