السيول تجرف خيام النازحين شمالي سوريا

السيول تجرف خيام النازحين شمالي سوريا

مياه الأمطار تغمر مخيما للنازحين شمالي سوريا(إنترنت)

تاريخ النشر: 27.12.2018 | 14:36 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

تسببت السيول التي شكلتها الأمطار الغزيرة شمالي سوريا بجرف عشرات الخيام في مخيمات النازحين المنتشرة بريفي إدلب الشمالي والجنوبي، وتشريد معظم ساكنيها من أطفال ونساء في العراء.

وقال مراسل تلفزيون سوريا اليوم الإثنين، إن عشرات المخيمات في منطقة أطمة وسرمدا والدانا، وأوتستراد باب الهوى تضررت بشكل كبير جرّاء حالة الطقس السيئة إضافة لمخيمات"الجويدة والغرباء وأخوة سعدة والجنينة الغربية والهدى والعمر المودة ومخيم الصابرين".

وأضاف أن معظم العائلات مشردة في العراء وتوجه نداء استغاثة إلى جميع المنظمات الإنسانية والخدمية وفرق الدفاع المدني لمساعدتهم في تصريف مياه الأمطار التي أغرقت خيامهم وفتح ممرات وطرق بين المخيمات التي انقطعت عن العالم الخارجي تماما.

من جهته قال الدفاع المدني على صفحته في "فيسبوك" إن فرقه تعمل منذ مساء أمس لتلبية النداءات الإنسانية للنازحين في المخيمات، وطلب الدفاع المدني من المدنيين اتخاذ تدابير الحيطة والحذر واللجوء إلى مناطق مرتفعة إلى حين إنتهاء العاصفة المطرية.

وأفاد ناشطون لموقع تلفزيون سوريا بأن فرقا من البلدية التركية في أنطاكيا، بدأت إزالة بعض القطع الإسمنتية من الجدار الحدودي الفاصل بين تركيا وسوريا، بعد تشكل بحيرة من الماء غمرت خياما كثيرة في منطقة أطمة، وذلك بهدف فتح مجرى مائي بعيدا عن خيام النازحين.

 

 

 

 

 

 

 

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار