الريال الإيراني يهوي إلى مستويات قياسية أمام الدولار

05 تموز 2020
 تلفزيون سوريا - وكالات

انخفض الريال الإيراني إلى مستوى قياسي أمام الدولار في السوق السوداء اليوم السبت، في ظل الضغوط التي يتعرض لها الاقتصاد الإيراني من جراء فيروس كورونا والعقوبات الأميركية.

وبحسب موقع بونباست دوت كوم المتخصص في أسعار الصرف الأجنبي فإن الدولار بيع اليوم بما يعادل 215500 ريال إيراني مقابل 208200 ريال إيراني أمس الجمعة.

وقال الموقع الإلكتروني لصحيفة دنيا الاقتصاد اليومية أن الدولار سجل 215250 ريالا مقابل 207500 الجمعة.

وتنذر الخسائر الكبيرة التي مني بها الريال الإيراني بانهيار أعمق، بعد أن بلغت العملة الإيرانية مرحلة تاريخية من التراجع المتواصل منذ انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي.

وكان سعر العملة الإيرانية، 38000 ريال لكل دولار عند انسحاب ترامب من الاتفاق النووي، وبعد يوم من الانسحاب هوى إلى 64000 ريال.

وساهمت العقوبات الأميركية وتراجع أسعار النفط وانحسار النشاط الاقتصادي العالمي في اتساع نطاق الأزمة الاقتصادية في إيران التي سجلت أعلى عدد للوفيات بفيروس كورونا في الشرق الأوسط.

واستمر التراجع في العملة الإيرانية رغم تطمينات محافظ البنك المركزي الإيراني عبد الناصر همتي الأسبوع الماضي بأن البنك ضخ مئات الملايين من الدولارات لتحقيق الاستقرار في سوق العملة.

وخسر الريال نحو 70 بالمئة من قيمته في الشهور التالية لمايو أيار 2018 في ظل تهافت الإيرانيين على العملة الأمريكية خشية تأثير الانسحاب الأميركي من الاتفاق النووي والعقوبات على صادرات النفط الحيوية وما يترتب عليها من أضرار جسيمة بالاقتصاد.

يذكر أن الرئيس الأميريكي دونالد ترامب انسحب في أيار 2018 من الاتفاق النووي المبرم بين إيران والقوى العالمية عام 2015 وأعاد فرض عقوبات أدت إلى ضرب الاقتصاد الإيراني بشدة.

مقالات مقترحة
وفيات وإصابات جديدة بـ"كورونا" في مناطق "قسد"
الحكومة المؤقتة تصدر قرارات لمواجهة انتشار "كورونا"
تسجيل 83 إصابة جديدة بكورونا في مناطق سيطرة النظام
الحكومة المؤقتة تصدر قرارات لمواجهة انتشار "كورونا"
لماذا علّقت روسيا "مؤقتاً" الدوريات المشتركة مع تركيا في إدلب؟
ألغام من مخلفات نظام الأسد تودي بحياة مدنيين في ريف إدلب
غوغل بلاي توقف تطبيق المصرف التجاري السوري
جيفري سيحضر اجتماع "اللجنة الدستورية" ويتحدث عن شروط لوقف "قيصر"
رايبورن: صيف قيصر سيستمر على الأسد وحلفائه حتى النهاية