الرئيس الفرنسي يدعو لتأسيس "جيش أوروبي حقيقي"

تاريخ النشر: 06.11.2018 | 20:11 دمشق

آخر تحديث: 15.06.2020 | 23:21 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

دعا الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون للحد من الاعتماد على الولايات المتحدة الأميركية من خلال تأسيس "جيش أوروبي حقيقي"، وذلك بهدف حماية أوروبا من روسيا والصين وحتى من الولايات المتحدة الأميركية.

وقال ماكرون في حديث لإذاعة "يوروب"، "لن تكون هناك حماية للأوروبيين إذا لم نقرر تأسيس جيش أوروبي حقيقي".

وأضاف "علينا حماية أنفسنا في وجه الصين وروسيا وحتى الولايات المتحدة، فعندما أرى الرئيس الأميركي دونالد ترمب يعلن أنه سينسحب من معاهدة رئيسية لنزع السلاح النووي تشكلت بعد أزمة الصواريخ الأوروبية في ثمانينيات القرن العشرين، من سيكون الضحية الرئيسية؟ إنها أوروبا وأمنها".

وشدد ماكرون خلال حديثه إلى أن أوروبا بحاجة للحد من اعتمادها على قوة الولايات المتحدة الأميركية.

وتأتي تصريحات ماكرون بعد دعوته في شهر أيلول/2017 لتشكيل قوة أوروبية وميزانية دفاع أوروبية مشتركة، وبحسب قناة "يورونيوز" فقد تم تقديم عدة مقترحات حول إمكانية تعاون دفاعي مشترك في الاتحاد الأوروبي، لكن المفوضية الأوروبية أعلنت أن التعاون الدفاعي "لا يتضمن إنشاء جيش للاتحاد الأوروبي".

وازدادت التهديدات على أوروبا بعد إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترمب نية بلاده الانسحاب من معاهدة الأسلحة النووية الموقعة مع روسيا بسبب انتهاكات روسيا لها، دون تحديد موعد هذا الانسحاب.

من جانبها هددت روسيا هي الأخرى بالانسحاب من المعاهدة الموقعة عام 1987 والتي تمنع الولايات المتحدة وروسيا من امتلاك أو تصنيع أو تجريب صواريخ كروز من مدى 300 إلى 3400 ميل.

ويرى الكثير من المراقبين بأن المعاهدة كانت تساعد في حماية الأمن للولايات المتحدة الأميركية وحلفائها في أوروبا والشرق الأقصى.