الدولار يحقق مكاسب كبيرة وبالخصوص أمام الاقتصادات الناشئة

تاريخ النشر: 10.08.2018 | 19:08 دمشق

آخر تحديث: 28.01.2020 | 18:17 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

حقق الدولار الأمريكي ارتفاعا ملحوظاً أمام معظم العملات الرئيسة وبالخصوص أمام عملات الاقتصادات الناشئة، وذلك في ظل تصريحات الحرب التجارية ومؤشرات قوة الاقتصاد الأمريكي مما ساهم في دعم الدولار.

وتأتي الليرة التركية والروبل الروسي في مقدمة العملات التي شهدت خسائر كبيرة أمام الدولار كما شهد اليورو والجنيه الإسترليني أيضا خسائر وصلت لمستويات قياسية.

وجاءت الليرة التركية في مقدمة العملات التي شهدت خسائر كبيرة أمام الدولار حيث خسرت الليرة اليوم أكثر من 15 % من قيمتها لتتجاوز خسائرها 30% منذ بداية العام الجاري.

أما الروبل الروسي فقد تراجع هو الآخر لأدنى مستوياته منذ تشرين الثاني 2016 حيث سجل سعر الدولار الواحد اليوم 57 روبل روسي.

بالمقابل شهد الجنيه الإسترليني هو الآخر انهيار لأدنى مستوى منذ 14 شهرا بسبب قوة الدولار الأمريكي، وذلك في ظل استمرار المخاوف بشأن انفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوربي دون التوصل لاتفاق حول التجارة مع الاتحاد.

وحذا اليورو حذو بقية العملات حيث عاود الهبوط بقوة ووصل إلى مستوى 1.143 مقابل الدولار وهو المستوى الأدنى له منذ 13 شهرا، فيما تشير التوقعات إلى استمرار هبوطه أمام الدولار وصولاً لأدنى مستويات قياسية.

وبحسب المراقبين فإن التوترات التجارية كانت مفيدة للدولار إذ إن الاقتصاد الأمريكي في وضع يؤهله لاستيعاب تداعيات الحماية التجارية بالمقارنة مع الأسواق الناشئة فضلا عن انكماش العجز التجاري الأمريكي الذي قد يتمخض عن الرسوم الجمركية.

مقالات مقترحة
تخصيص مستشفى الطوارئ بمدينة الفيحاء بدمشق مركزاً للقاح كورونا
"كورونا" يفتك بصحفيي الهند.. وفيات بالعشرات ونفوس مدمرة
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا