الحكومة المؤقتة تصدر قرارات لمواجهة انتشار "كورونا"

 تلفزيون سوريا ـ متابعات

أصدرت الحكومة السورية المؤقتة مجموعة من القرارات في سياق التدابير الاحترازية المتخذة في مناطق الشمال السوري من أجل التصدي لانتشار فيروس "كورونا" في المنطقة.

وأكدت الحكومة، في تعميم نشرته على موقعها الرسمي، على استمرار إغلاق نقاط العبور الداخلية، إضافة إلى فرض ارتداء الكمامات في الأماكن العامة والدوائر الحكومية تحت طائلة المخالفة، والتقيد بقواعد التباعد الاجتماعي، والمحافظة على مسافة متر ونصف بين الأشخاص في الأسواق والمطاعم.

ودعت الحكومة الأهالي إلى تطبيق الإجراءات الوقائية الصادرة عن مديريات الصحة والوزارة والسلطات الصحية.

وطالبت أصحاب البسطات في الأسواق الشعبية ترك مسافة ثلاثة أمتار بين البسطات في أماكن التسوق والبازارات، وتسليم المشتري البضاعة دون أن يقوم بلمسها، مع إلزام أصحاب البسطات والمحلات بارتداء القفازات عند تسليم المنتجات للزبائن.

كما حظر بيان الحكومة المؤقتة عقد الاجتماعات والوقفات الجماعية، إضافة إلى تأجيل أنشطة الزفاف والحفلات حتى إشعار آخر، كما حظرت خروج من تتجاوز أعمارهم الستين من المنازل، والتأكيد على عدم مراجعة المشافي إلا للضرورة القصوى.

وحثّت الحكومة الأهالي على الإبلاغ عن الحالات المشتبه بها على الخطوط الساخنة التي توفرها وزارة الصحة، والالتزام بالتوصيات الصادرة عن الوزارة ومديرياتها فيما يتعلق بطرق الوقاية من العدوى.

وكلّفت الحكومة الجيش الوطني وقوى الأمن الداخلي والمجالس المحلية ومنفذي القانون في الشوارع الرئيسية والأحياء بتطبيق الإجراءات الاحترازية، بما فيها إغلاق بعض الطرق تخفيفاً وضبطاً لحركة المرور، مشيرة إلى أن وزارة الصحة ستقوم بتأمين الكمامات مجاناً وعلى دفعات.

وبلغ إجمالي الإصابات بفيروس "كورونا" في مناطق شمال غربي سوريا 51 إصابة، شفي منها 38 حالة، في حين لم تسجل أي حالة وفاة.

مقالات مقترحة
أزمة الوقود في سوريا.. دمشق مدينة أشباح لثلاثة أيام في الأسبوع
مدير مخابز النظام: مستلزمات إنتاج الخبز متوفرة.. وبكميات كبيرة
وزير كهرباء النظام: أبشروا بشتاء مريح.. نوعاً ما
مستشفى الأسد الجامعي يُخفض عدد الأسرّة المخصصة لمرضى كورونا
منظمة الصحة العالمية: 200 لقاح ضد كورونا تحت التجربة
ثلاث وفيات جديدة بكورونا في مناطق شمال شرقي سوريا