الجيش الوطني: الأسيرة جيجك حاولت تفجير نفسها بين المدنيين

تاريخ النشر: 26.10.2019 | 16:23 دمشق

آخر تحديث: 27.10.2019 | 13:23 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

أكد الجيش الوطني السوري أن الأسيرة من "قسد" التي ظهرت في تسجيل مصور قبل يومين، حاولت تفجير نفسها في تجمع للمدنيين والعسكريين على تخوم مدينة تل أبيض شمال الرقة.

وقالت وزارة الدفاع التابعة للحكومة السورية المؤقتة اليوم في بيان توضيحي بأن "المقاتلة الكردية جيجك كوباني"، حاولت قبل أسرها تفجير نفسها في تجمع للمدنيين والعسكريين في منطقة صليبي على تخوم مدينة تل أبيض، لكن فرقة من الجيش الوطني تمكنت من إلقاء القبض عليها، وقُتل 3 منهم في الاشتباك.

 

WhatsApp Image 2019-10-26 at 4.47.19 PM.jpeg

 

وشدّد البيان على أن الأسيرة لم تتعرض لأي أذى جسدي أو معنوي أو نفسي، وأنه سيتم القيام بإجراءات التحقيق اللازمة وتحويلها إلى محكمة عادلة. وجاء هذا التوضيح رداً على الانتقادات الساخطة على تسجيل مصور هدد فيه مقاتلون من الجيش الوطني الأسيرة بالذبح، ومن ثم ظهرت صورة لقيادي في الجيش الوطني وهو يلتقط صورة سيلفي إلى جانب الأسيرة.

 

 

WhatsApp Image 2019-10-26 at 12.17.44 AM.jpeg

 

وأوضحت لجنة المتابعة والتحقق التابعة للجيش الوطني، بأن التسجيل المصور يحتوي على عبارات "مهينة للأسيرة"، وتوعّد بالذبح "حتى لو كان عن طريق المزاح"، ولذلك قررت اللجنة احتجاز العناصر الذي انتهكوا التعليمات العسكرية للتحقيق معهم.

أما عن الصورة التي يظهر فيها الرائد ياسر عبد الرحيم قائد فيلق المجد في الجيش الوطني، فقد نشر الرائد اليوم اعتذاراً رسمياً، لافتاً إلى أن الخطأ لم يكن مقصوداً وأن يتم التعامل مع الأسيرة "وفق تعاليم الدين الحنيف والقانون الدولي الإنساني واتفاقيات جنيف الخاصة في معاملة أسرى العمليات القتالية".

 

WhatsApp Image 2019-10-26 at 4.52.00 PM.jpeg