التشيك: توافد عدد قياسي من اللاجئين السوريين خلال العام 2022

التشيك: توافد عدد قياسي من اللاجئين السوريين خلال العام 2022

طالبو لجوء أمام محطة القطار الرئيسية في العاصمة التشيكية براغ - 14 أيلول 2022 (picture-alliance)
طالبو لجوء أمام محطة القطار الرئيسية في العاصمة التشيكية براغ - 14 أيلول 2022 (picture-alliance)

تاريخ النشر: 25.01.2023 | 14:35 دمشق

آخر تحديث: 25.01.2023 | 15:32 دمشق

إسطنبول - متابعات

ارتفعت أعداد اللاجئين الذين دخلوا التشيك لأكثر من الضعف خلال 2022 مقارنة بالعام الماضي، وشكّل طالبو اللجوء السوريون الغالبية العظمى من الوافدين.

وقال متحدث باسم الشرطة التشيكية في العاصمة براغ، إن أعداد طالبي اللجوء الذين دخلوا البلاد ارتفعت خلال العام الماضي لأكثر من الضعف، ليصل العدد إلى 29 ألفاً و235 شخصاً، وفقاً لوكالة الأنباء الألمانية.

وكانت أعداد طالبي اللجوء الذين دخلوا البلاد خلال عام 2021، في أثناء سريان قيود مكافحة جائحة فيروس كورونا، بلغت 11 ألفاً و170 شخصاً.

كم بلغت أعداد اللاجئين السوريين؟

وفي العام الماضي دخل التشيك نحو 21 ألفاً من السوريين الراغبين في السفر إلى أوروبا الغربية.

ووفقا للأعداد التي أعلنتها وزارة الداخلية، فإن 1694 طالب لجوء، من بينهم 50 سورياً، تقدموا بطلب لجوء في جمهورية التشيك نفسها خلال العام الماضي.

وتعتبر التشيك بلد عبور للاجئين الساعين للوصول إلى دول أوروبا الغربية، وتتناقل وسائل الإعلام المحلية بشكل شبه يومي خلال الأشهر الماضية أخباراً عن توقيف مجموعات اللاجئين من الشرق الأوسط في المناطق الشرقية من البلاد على الحدود مع سلوفاكيا.

ضبط 277 مشتبهاً به في عمليات تهريب بشر

واحتجزت السلطات التشيكية 277 مشتبهاً بهم في الاتجار بالبشر خلال عام 2022، أي أكثر من أربعة أضعاف ذلك العدد في عام 2021.

وفي أيلول من العام الماضي، فرضت جمهورية التشيك عمليات تفتيش على حدودها مع سلوفاكيا التي يبلغ طولها 250 كيلومتراً، مشيرة إلى أن سبب ذلك هو زيادة أنشطة تهريب المهاجرين على طريق غرب البلقان.

ارتفاع نسبة طالبي اللجوء في أوروبا 50%

وارتفعت أعداد طالبي اللجوء في الاتحاد الأوروبي بنسبة زادت على 50 في المئة خلال عام 2022 مقارنة بأعدادهم خلال السنة الفائتة، وذلك بحسب ما ذكرته تينا غريغوري مديرة الوكالة الأوروبية للجوء.

إذ خلال الأشهر العشرة الأولى من عام 2022، استقبل الاتحاد الأوروبي نحو 800 ألف طلب لجوء، أي بزيادة تعادل 54 في المئة عما كانت عليه أعداد الطلبات خلال السنة الماضية.

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار