الاتفاق على إجلاء الحالات الإنسانية من دوما للشمال السوري

تاريخ النشر: 01.04.2018 | 10:04 دمشق

آخر تحديث: 15.06.2020 | 23:21 دمشق

تلفزيون سوريا

أعلنت اللجنة المدنية المعنية بالمفاوضات في مدينة دوما أنه تم الاتفاق على إخراج الحالات الإنسانية من دوما باتجاه الشمال السوري.

وقالت اللجنة إنها اتفقت مع الجانب الروسي على إخراج الحالات الإنسانية من المدينة المحاصرة باتجاه الشمال السوري مع استمرار وقف إطلاق النار في المدينة التي يسيطر عليها جيش الإسلام.

وتتفاوض اللجنة التي تضم قيادات مدنية وممثلين عن جيش الإسلام مع الجانب الروسي لتجنيب المدنيين أي هجوم مرتقب من قبل النظام وميليشياته وبدعم من الطيران الحربي الروسي.

وبالتوازي مع المفاوضات تستمر القوات الروسية وقوات النظام بالتهديد بشن هجوم واسع على المدينة، وأعلنت القناة المركزية لقاعدة حميميم الجوية الروسية أن إتمام السيطرة على الغوطة الشرقية أصبح أمراً لازماً ولا يحتمل المساومة، وقواتنا الجوية الفضائية في تمام الجاهزية لإنهاء هذا الوضع غير المستقر على حد وصف القاعدة الروسية.

وأضافت، كما نعتقد بأن المهلة التي تم إعطاؤها في منطقة دوما كانت كافية لتحديد خياراتهم في الخروج أو البقاء تحت سيطرة قوات النظام.

بينما أعلنت قوات النظام أن وحدات عسكرية تابعة لها تواصل أعمالها القتالية في محيط دوما، في إشارة إلى هجوم محتمل على المدينة التي باتت مطوقة ومعزولة بالكامل.

يذكر أن مدينة دوما تُعدُّ آخر معاقل المعارضة السورية في غوطة دمشق وهي محاصرة بشكل كامل بعد إجلاء حركة أحرار الشام من حرستا، وفيلق الرحمن من عربين وزملكا وعين ترما وحي جوبر بموجب اتفاقين "توسطت" فيهما روسيا.

كلمات مفتاحية
مقالات مقترحة
الصحة السعودية: لقاح "كورونا" شرط رئيسي لأداء فريضة الحج
من كورونا إلى ترامب.. 329 مرشحاً لجائزة "نوبل للسلام" للعام 2021
واحدة منها أسبوعياً بسبب كورونا.. 25 حالة وفاة يومياً في دمشق