الإدارة الذاتية ترد على لافروف بأنها غير جدية بالحوار مع الأسد

تاريخ النشر: 28.11.2019 | 12:59 دمشق

آخر تحديث: 28.11.2019 | 13:47 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ متابعات

ردت الإدارة الذاتية في شمال شرق سوريا اليوم في بيان رسمي، على تصريحات وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف بأنها "غير جدية" في الحوار مع نظام الأسد.

وأبدت الإدارة الذاتية في بيانها استعدادها "الدائم للحوار مع دمشق.. ضمن الإطار السوري"، مشيرة إلى أهمية هذا الحوار.

واتهمت الإدارة الذاتية نظام الأسد بالمماطلة وعدم الوضوح والرغبة في الحوار السياسي، مطالبة "الضامن الروسي بتحريك الموقف".

وادعت الإدارة الذاتية بأنها قامت بكل الإجراءات اللازمة للحوار مع النظام، وأنها لم تتجاوز أو تلتف على أية تفاهمات، وسعت "من أجل حوار جدي وصريح وغير مرهون بأي تغيير أو وجود أمريكي على الأرض".

وأضاف البيان "توصلت الإدارة الذاتية وقوات سوريا الديمقراطية إلى تفاهم حول بعض البنود التي تم الاتفاق عليها في سوتشي بين روسيا وتركيا مع الجانب الروسي وبناءً على ذلك تم القبول بدور الضامن الروسي ومن خلاله تم التواصل مع دمشق والقبول بنشر قوات حرس الحدود التابعة للجيش السوري في إطار التأكيد على أن الإدارة الذاتية تعمل دائماً ضمن الإطار السوري".

وأشار البيان إلى أنَّ "دور الضامن الروسي يحتاج لأن يكون فعالاً أكثر ولا يتناسب الدور الحالي مع حقيقة التفاهمات التي تمت".

ويوم الثلاثاء الفائت، طالب وزير خارجية روسيا سيرغي لافروف "قسد" بتنفيذ التزاماتهم المتعلقة بالاتفاق الروسي التركي بشأن شمال شرق سوريا، محذراً إياهم من الانخراط في "ممارسات مريبة".

وحول التزام تركيا بالاتفاق قال لافروف "لا توجد لدينا معلومات بأن تركيا تعتزم انتهاك مذكرة سوتشي بشأن شمال شرق سوريا، بخلاف ما يزعمه الأكراد".

وحثّ الوزير الروسي قسد والإدارة الذاتية على الدخول في حوار "شامل متكامل" مع النظام في سوريا، ولفت إلى أن التزامهم بهذا الحوار الذي أبدوا سابقاً أنهم سيتعاونون في تنفيذه بقوة، قد قلَّ بعد تراجع واشنطن عن قرار سحب قواتها من الشمال السوري.

وقال "إنني أنصح زملاءنا الأكراد بأن يكونوا ثابتين في مواقفهم ولا يحاولوا بشكل انتهازي الانخراط في ممارسات مريبة".