الأمن اللبناني يلقي القبض على أحد مغتصبي الطفل السوري

02 تموز 2020
 تلفزيون سوريا ـ متابعات

أعلن "الأمن الداخلي" اللبناني اعتقال أحد الشبان اللبنانيين الذين اغتصبوا طفلا سوريا في سحمر بالبقاع الغربي.

وذكر في بيان اليوم الخميس، أنه "نتيجة الاستقصاءات والتحريات، توصلت مفرزة زحلة القضائية في وحدة الشرطة القضائية إلى تحديد هوية الضحية وهو سوري الجنسية من مواليد العام 2007."

وأضاف "باستماعه (الطفل) بحضور مندوبة الأحداث في مركز المفرزة، أفاد أنه ومنذ قرابة السنتين وخلال عمله في معصرة للزيتون أقدم ثمانية أشخاص من الجنسية اللبنانية من مواليد (1977، 1981، 1998، 1999، 2000 و2002)، على التحرش الجنسي به وممارسة أفعال منافية للحشمة معه".

وأشار البيان إلى أن والدة الطفل اتخذت صفة الادعاء الشخصي بحق المشتبه بهم بجرم اغتصاب وتحرش جنسي، كما جرى عرض الطفل القاصر على لجنة طبية شرعية.

وأكد البيان أن إحدى دوريات شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي تمكنت من توقيف أحد المشتبه بهم. و"أودع الموقوف مكتب مكافحة الاتجار بالأشخاص وحماية الآداب في وحدة الشرطة القضائية، وتم تعميم بلاغات بحث وتحرّ بحق المتورطين، بناء على إشارة القضاء المختص".

وانتشر في وقت سابق على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع مصور لتعرّض الطفل السوري للتحرش والاغتصاب من قبل مجموعة من شباب المنطقة، تحرشوا بـ الطفل بكلمات جنسية فاضحة، كما يوضح "الفيديو".

كلمات مفتاحية
مقالات مقترحة
وفيات وإصابات جديدة بـ"كورونا" في مناطق "قسد"
الحكومة المؤقتة تصدر قرارات لمواجهة انتشار "كورونا"
تسجيل 83 إصابة جديدة بكورونا في مناطق سيطرة النظام
الحكومة المؤقتة تصدر قرارات لمواجهة انتشار "كورونا"
لماذا علّقت روسيا "مؤقتاً" الدوريات المشتركة مع تركيا في إدلب؟
ألغام من مخلفات نظام الأسد تودي بحياة مدنيين في ريف إدلب
غوغل بلاي توقف تطبيق المصرف التجاري السوري
جيفري سيحضر اجتماع "اللجنة الدستورية" ويتحدث عن شروط لوقف "قيصر"
رايبورن: صيف قيصر سيستمر على الأسد وحلفائه حتى النهاية