اعتقال 300 مصري على خلفية مظاهرات الجمعة

تاريخ النشر: 23.09.2019 | 15:46 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

اعتقل الأمن المصري 300 شخص على خلفية المظاهرات التي شهدتها القاهرة ومدن عدة يوم الجمعة الماضي، مطالبة بإسقاط نظام عبد الفتاح السيسي، بحسب وكالة الأناضول. 

ونقلت قنوات معارضة لنظام السيسي في الخارج وناشطون عبر منصات التواصل الاجتماعي، مقاطع فيديو لاحتجاجات يومي الجمعة والسبت، قالوا إنها هتفت ضد الرئيس السيسي.

وقال المحامي والناشط الحقوقي، خالد علي، عبر صفحته الرسمية في فيسبوك: إن عدد "المتهمين (المقبوض عليهم) حتى الآن (مساء الأحد) 300". مشيرًا إلى عدم وجود حصر بأسمائهم بعد.

في حين أوضح المركز المصري للحقوق الاقتصادية والاجتماعية بالقاهرة، في بيان أن عدد المقبوض عليهم منذ أحداث الجمعة حتى الساعة السابعة مساء الأحد، وصل إلى 356 شخصًا. وأضاف أن"نيابة أمن الدولة العليا (معنية بقضايا الأمن القومي) بدأت منذ فجر الأحد التحقيق مع مجموعات من المقبوض عليهم". 

ووفق المركز شملت الاعتقالات طلابًا وصحفيين وناشطين من مناطق متفرقة بينها وسط القاهرة ومحافظة السويس، مشيراً إلى "إلقاء القبض علي المحامية والناشطة الحقوقية ماهينور المصري عقب حضورها تحقيقات مع الموقوفين". 

وتظاهر مئات المصريين مساء الجمعة الماضي لأول مرة منذ سنوات، للمطالبة بإسقاط الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، وسط أنباء عن توقيف عدد منهم من قبل الأمن المصري.

وبثّ ناشطون مصريون تسجيلات مصورة للمتظاهرين في ميدان التحرير، وهم يهتفون "الشعب يريد إسقاط النظام"، "ارحل يا سيسي"، "قول ما تخفش.. السيسي لازم يمشي".

وقال عدة شهود لرويترز إن قوات الأمن تحركت لفضّ الحشود لكن شباناً واصلوا الاحتجاج في شوارع جانبية. وانتشرت قوات الأمن بكثافة في وسط القاهرة وبميدان التحرير الذي بدأ فيه احتجاج حاشد أطاح بالرئيس السابق حسني مبارك عام 2011.