اعتقال إحدى أعضاء فرقة "بوسي رايوت" المعارضة لبوتين

تاريخ النشر: 10.05.2019 | 14:05 دمشق

آخر تحديث: 15.06.2020 | 23:21 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

أفادت متحدثة باسم فرقة نسائية معارضة للرئيس الروسي فلاديمير بوتين تدعى "بوسي رايوت" أن الشرطة اعتقلت الخميس في موسكو عضو الفرقة فيرونيكا نيكولشينا للمرة الثانية خلال شهر.

وأضافت المتحدثة أنّ نيكولشينا اعتُقلت مع أربعة من أصدقائها خلال مداهمة ليلية لمنزلها في العاصمة الروسية، ولاحقا تم اعتقال ناشطين آخرين نهارا.

وبوسي ريوت "Pussy Riot" هي فرقة موسيقية مناهضة لسياسات الحكومة الروسية، وتتحدث أغانيها عن قضايا سياسية واجتماعية مثيرة للجدل.

وتطالب "بوسي ريوت" الحكومة الروسية بالحريات وإطلاق سراح المعتقلين السياسيين، وعدم اعتقال الناس بسبب إعجابٍ على منشورٍ، والسماح بالحرية السياسية في البلاد والمنافسة في الانتخابات.

وأشارت المتحدثة إلى أن "هذه هي المرة الثانية خلال شهر التي تُعتقل فيها" نيكولشينا، مضيفة أنها "ستقضي الليلة في مركز للشرطة".

وكشفت أن ضباط الشرطة قالوا إنه يتم استجوابها بشأن أضرار لحقت بممتلكات حكومية على أيدي مجموعة من الشباب.

ولم يُسمح للمعتقلين بمقابلة محام أو تلقي الطعام من أقاربهم. وأثناء احتجازها أصيبت نيكولشينا بوعكة صحية حيث تم استدعاء سيارة إسعاف، وفقا للمتحدثة.

وفي آب 2012 قضت محكمة بسجن ثلاثة من أعضاء الفرقة لمدة عامين بتهمة "اثارة الشغب والكراهية الدينية" لأدائهن أغنية ضد الرئيس فلاديمير بوتين في كنيسة في وسط موسكو.

وعادت الفرقة الى دائرة الضوء مجدداً العام الماضي، عندما اقتحمت أربع من أعضائها ملعب كرة قدم خلال نهائي كأس العالم وهن يرتدين زي الشرطة.

ونقلت وسائل إعلام عن عضو في "بوسي رايوت" أنّ اللواتي اعتُقلن الخميس سيمثُلن أمام محكمة في موسكو الجمعة.

كلمات مفتاحية
مقالات مقترحة
"الصحة العالمية": تأخير موعد تسليم لقاحات "كورونا" إلى سوريا
تركيا.. أعلى حصيلة إصابات يومية بكورونا و"الداخلية" تصدر تعميماً
كورونا.. 7 وفيات و104 إصابات جديدة في مناطق "النظام"