استمرار حملة "قسد" والتحالف الدولي الأمنية بريف الحسكة

تاريخ النشر: 09.02.2021 | 11:46 دمشق

إسطنبول - خاص

شنت "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) بدعم من التحالف الدولي، صباح اليوم الثلاثاء، حملة دهم واعتقالات قرب بلدة مركدة جنوبي الحسكة، بحثا عن خلايا لتنظيم "الدولة".
مصدر عسكري من المنطقة أكد لموقع تلفزيون سوريا أن 15 مدرعة عسكرية لـ "قسد" مدعومة بحوامتين أميركيتين داهمت قرى عفرة و البجاري بريف مركدة.

و أضاف المصدر، أن عمليات الاعتقال طالت 9 أشخاص في قرية عفرة و4 في قرية البجاري، وذلك وفق قوائم المطلوبين الموجودة لدى "قسد"، مشيراً إلى أنه الموقوفين نقلوا إلى مركز التحقيق الموجود داخل القاعدة العسكرية للتحالف في منطقة معمل الغاز ببلدة الشدادي جنوبي الحسكة.
وتأتي هذه الاعتقالات بعد مداهمات لقرية الحديدية بريف الحسكة، واعتقال 3 أشخاص ضمن شبكة تهريب لعوائل تنظيم "الدولة"، وفق رواية "قسد".

وأشار المصدر إلى أن الاعتقالات جاءت بناء على اتهامات بتشكيل خلية للتنظيم والعمل على تهريب عوائله من مخيم "الهول" بريف الحسكة.

وبدأت الحملة الأمنية لـ"قسد" والتحالف في ريف الحسكة قبل ثلاثة أيام، على خلفية حادثة مقتل كل من سعدة فيصل الهرماس رئيسة ما يسمى مجلس ناحية الدشيشة ونائبتها هند لطيف الخضير في الثالث والعشرين من شهر يناير الماضي لعام 2021.

اقرأ أيضاً الجيش الوطني يضبط ملغمة قادمة من مناطق سيطرة "قسد" شمال الرقة

وبدأت الحملة بعد بيان نشره المركز الإعلامي التابع لـ "قسد"، حيث حدد أن الحملة تشمل دير الزور وصولًا إلى الحدود العراقية السورية.

وجاء في نص البيان: "انتقاماً للامرأتين المناضلتين، أطلقت حملة واسعة النطاق ضد داعش.. وبسبب ازدياد نشاط وهجمات داعش في دير الزور، أطلقنا في الرابع من شباط وبمشاركة وحدات حماية الشعب والمرأة وقوى الأمن الداخلي، هذه الحملة، في صحراء دير الزور وصولًا إلى الحدود العراقية السورية".

اقرأ أيضاً.. "قسد" تقسم مناطق سيطرتها في دير الزور إلى 4 كانتونات

وفي الـ 24 الساعة الأولى من الحملة، قالت "قسد" إنها دهمت عشرات الأهداف التابعة لتنظيم "الدولة"، واعتقلت العشرات واستولت على كميات كبيرة من الذخيرة، وأشارت إلى أن الحملة لا تزال مستمرة، وفي الأيام المقبلة سيتم مشاركة نتائجها مع الرأي العام.