استقالة المبعوث الأميركي إلى التحالف الدولي بريت ماكغورك

تاريخ النشر: 22.12.2018 | 20:12 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

أكدت وزارة الخارجية الأمريكية استقالة المبعوث الأمريكي الخاص للتحالف الدولي ضد تنظيم الدولة بريت ماكغورك من منصبه في نهاية الشهر الجاري، لنفس الأسباب التي دفعت وزير الدفاع جيمس ماتيس للاستقالة.

وأفادت مصادر مطلعة لوكالة رويترز أن المبعوث الأميركي عجل استقالته التي من المفترض أن تكون في شباط القادم، على إثر قرار الرئيس الأمريكي ترمب سحب قواته من سوريا.

وجاءت التأكيدات باستقالة ماكغورك بعد أن نقلت محطة سي بي إس الخبر في وقت سابق اليوم، ومن جهتها قالت وكالة "أسوشيتد برس" أن ماكغورك قدّم رسالة استقالته إلى وزير الخارجية مايك بومبيو يوم أمس الجمعة.

وكان ماكغورك الذي تم تعيينه في منصبه من قبل الرئيس السابق باراك أوباما في 23 تشرين الأول 2015، قد أعلن في وقت سابق عن نيته ترك منصبه في شباط المقبل.

ودعا وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو في أيار 2017، الولايات المتحدة لاستبدال مبعوثها للتحالف الدولي ضد تنظيم الدولة، لأنه "يدعم بوضوح" مقاتلي وحدات حماية الشعب التي تعتبرها أنقرة جناحاً عسكرياً لحزب العمال الكردستاني في سوريا.

ونقلت شبكة "فوكس نيوز" عن مسؤول بوزارة الدفاع الأميركية أنه من المتوقّع أن تقدم شخصيات أخرى استقالتها، بسبب قرار ترمب سحب قواته من سوريا وتخفيض عددها في أفغانستان، على غرار وزير الدفاع جيمس ماتيس الذي حاول جاهداً تغيير قناعة الإدارة الأميركية.

مقالات مقترحة
"وزارة الصحة": كورونا يمتد إلى محافظات جديدة ولم نتجاوز الخطر
إصابة 5800 شخص بكورونا في أميركا رغم حصولهم على اللقاحات
شركة "فايزر" تتحدث عن جرعة ثالثة من لقاحها ضد كورونا