ازدياد عدد الأطفال اللاجئين المفقودين في ألمانيا

تاريخ النشر: 15.10.2018 | 16:10 دمشق

آخر تحديث: 28.01.2020 | 18:21 دمشق

تلفزيون سوريا-متابعات

ازداد عدد الأطفال اللاجئين المفقودين خلال رحلتهم إلى ألمانيا وكذلك بعد وصولهم إليها، وبلغ عددهم 902 معظمهم تحت سن 13، فيما بلغ عدد المفقودين اليافعين 2556 شخصا تتراوح أعمارهم بين 14 و17عاماً، حسب إحصائيات المكتب الاتحادي الألماني لمكافحة الجريمة.

وقالت"المنظمة الألمانية لمساعدة الأطفال" إن عدد الأطفال المفقودين في ازدياد رغم انخفاض ملحوظ في عدد اللاجئين الواصلين إلى ألمانيا، معتبرة ذلك أمرا "مثيرا للغرابة".

وطالبت المنظمة ببذل مزيد من الجهود في البحث عن هؤلاء الأطفال، وتحسين الأنظمة الوطنية لحماية الأطفال العابرين للحدود، بسبب وجود خطر يهدد حياتهم.

وكان رئيس شرطة يوروبول بريان دونالد قد اعترف أمام صحيفة بريطانية في وقت سابق بأن الأطفال اللاجئين سُجلوا في بلدان أوروبية ثم اختفوا، محذراً من سقوط بعضهم في أيدي عصابات إجرامية. 

ويتعرض الأطفال المفقودون لعمليات استعباد واعتداء جنسي، كما تعمل العصابات الإجرامية على استغلالهم وتشكيل بنية إجرامية مستغلة تدفق اللاجئين الذي بلغ أوجه عام 2015، جلّهم جاء من سوريا والعراق وأفغانستان ودول أفريقية، قدرت الحكومة الألمانية عددهم بنحو  مليون لاجئ. 

مقالات مقترحة
منظمة الصحة: أقل من 10 بالمئة من البشر لديهم أجسام مضادة لكورونا
بسبب كورونا.. ملك الأردن يقبل استقالة وزيري الداخلية والعدل
من جرعة واحدة.. أميركا تصرح باستخدام لقاح "جونسون آند جونسون"