ارتفاع عدد ضحايا الغارات الروسية على ريف إدلب

تاريخ النشر: 04.04.2018 | 10:04 دمشق

آخر تحديث: 15.06.2020 | 23:21 دمشق

تلفزيون سوريا-وكالات

ارتفع عدد ضحايا القصف الجوي للنظام وروسيا على ريف إدلب شمالي سوريا، والذي استهدف مدينتي أريحا وجسر الشغور وبلدات أروم الجوز والغسانية وكورين أمس الثلاثاء.

وقال الدفاع المدني عبر معرفاته الرسمية إن عدد القتلى ارتفع إلى سبعة جراء غارة روسية على سوق شعبية في مدينة أريحا، ووصل عدد الجرحى إلى 21 إثر 12 غارة جوية للمقاتلات الحربية الروسية.

وأشار الدفاع المدني إلى أن الغارات الروسية تركزت على مدينتي أريحا وجسر الشغور جنوب وغرب إدلب، وبث الدفاع المدني صورا تظهر عمليات إسعاف الجرحى وانتشال الجثث من تحت الأنقاض.

وتدخل محافظة إدلب في اتفاق خفض التصعيد الذي وقّعته الأطراف الضامنة(روسيا وتركيا وإيران) في أستانا العام الماضي، والذي نص على وقف الأعمال القتالية بشكل كامل من قبل جميع الأطراف، إلا أن النظام وروسيا خرقوا الاتفاق مرات عدة.

وشهدت إدلب في الآونة الأخيرة تصعيدا عسكريا من قوات النظام أدى  إلى سقوط مئات الضحايا وتدمير مدارس ونقاط طبية وخروجها عن الخدمة، إذ نفّذت قوات النظام وروسيا وإيران 156 هجوما على المراكز الحيوية في مناطق سيطرة المعارضة خلال شهر شباط الماضي.