ارتفاع حصيلة ضحايا تفجيران ضربا مدينة إدلب يوم أمس

تاريخ النشر: 22.06.2018 | 16:06 دمشق

آخر تحديث: 28.01.2020 | 18:14 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ متابعات

ارتفع عدد ضحايا التفجيرين اللذين وقعا يوم أمس في مدينة إدلب إلى 8 قتلى بينهم متطوع من الدفاع المدني السوري وأكثر من 30 جريحاً.

ووقع انفجاران متتاليان في مدينة إدلب يوم أمس، حيث انفجرت بداية دراجة نارية مفخخة قرب فندق الكارلتون، وتلاه بعد دقائق انفجار سيارة مفخخة في نفس المنطقة، استهدفت تجمع المدنيين وفرق الإنقاذ الذين وصلوا للمنطقة إثر الانفجار الأول.

وأفاد ناشطون عن مقتل طفلين جراء انفجار قنبلة عنقودية من مخلفات القصف الروسي على بلدة مرعيان في جبل الزاوية بريف إدلب.

وتتعرض مدينة إدلب بشكل دوري لانفجار سيارات مفخخة، كان آخرها التفجير الذي وقع نهاية الشهر الماضي قرب مدرسة الزراعة بشارع الثلاثين، ما أسفر عن مقتل 4 أشخاص، وإصابة أكثر من 30 آخرين بينهم 15 طفلاً.

وتشهد المحافظة بشكل عام حالة من الفلتان الأمني منذ فترة طويلة، أسفرت عن مقتل العشرات من الفصائل العسكرية بالإضافة إلى مدنيين، وذلك عبر تنفيذ عمليات اغتيال وتفجير سيارات مفخخة من قبل مجهولين، في حين يُتهم تنظيم الدولة الذي ازدادت المؤشرات حول تنامي وجوده في المنطقة بالوقوف وراء هذه العمليات، التي كان آخرها مقتل امرأة وشاب، بالإضافة إلى قيادي وعنصر من هيئة تحرير الشام يوم أمس.

مقالات مقترحة
فتاة ملثمة استغلت إجراءات كورونا وطعنت طالبة في جامعة تشرين
مجلس الأمن يصوّت على مشروع هدنة عالمية لـ توزيع لقاحات كورونا
وزير الصحة التركي: الحظر سيبقى في بعض الولايات بسبب كورونا