ارتفاع حصيلة ضحايا العدوان على غزة.. وصواريخ المقاومة لا تتوقف

تاريخ النشر: 14.05.2021 | 12:26 دمشق

إسطنبول - وكالات

ارتفع عدد ضحايا العدوان الإسرائيلي على غزة صباح اليوم الجمعة إلى 119 قتيلاً بينهم 31 طفلاً و19 امرأةً، وذلك بعد عمليات قصف ليلية هي الأعنف منذ بدء العدوان الإسرائيلي على القطاع يوم الإثنين الفائت.

وقال جيش الاحتلال الإسرائيلي إن 160 من طائراته شنـت غارات علـى 150 هدفـاً شمالي غزة الليلة الماضية، ورصد إطلاق 190 صاروخاً من داخل غزة منذ الـ 7 من مساء يوم أمس.

 

 

 

وسجل جيش الاحتلال انطلاق نحو 2000 صاروخ من قطاع غزة منذ اندلاع المواجهات الإثنين الماضي.

وأعلن مركز طبي قرب تل أبيب عن وفاة إسرائيلية متأثرة بجراح أصيبت بها جراء سقوط صواريخ انطلقت يوم أمس من غزة، وبذلك يرتفع عدد الإسرائيليين القتلى منذ يوم الإثنين إلى 9.

وأعلنت الإذاعة الإسرائيلية إصابة 10 مستوطنين إسرائيليين في عسقلان بينها حالة خطرة نتيجة سقوط صواريخ أطلقت من غزة.

ومنذ صباح اليوم لم تتوقف رشقات الصواريخ التي تطلقها فصائل غرفة العمليات المشتركة باتجاه المستوطنات الإسرائيلية.

وأعلنت كتائب القسام استهداف مصنع كيماويات في بلدة "نير عوز" بطائرة "شهاب" المُسيّرة، وأكدت حماس على أن "زمن الاستفراد الصهيوني بالقدس وغزة وأي مكان في فلسطين قد ولى".

وشن جيش الاحتلال الإسرائيلي، منتصف ليل الخميس ـ الجمعة، سلسلة غارات عنيفة وغير مسبوقة ضد أهداف في مناطق شمال قطاع غزة.

وأفادت مراسلة تلفزيون سوريا أن طائرات الاحتلال ومدفعيته استهدفت منازل المدنيين ونقاطاً عسكرية للفصائل العسكرية في القطاع، سقط على إثره عدد من القتلى والجرحى المدنيين.