إضراب في "غوغل" بسبب شكاوى من التمييز العرقي والجنسي

تاريخ النشر: 01.11.2018 | 22:36 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

أضرب مئات الموظفين والمتعاقدين في شركة "غوغل" بمناطق مختلفة حول العالم عن العمل لمدة وجيزة اليوم الخميس على خلفية شكاوى من التمييز على أساس الجنس والعرق وغياب الرقابة عل السلطة التنفيذية في أماكن العمل.

وبحسب موقع قناة الحرة فإنه من المتوقع أن يحذو آلاف الموظفين حذوهم في مقار أخرى للشركة.

وفي وقت متأخر أمس الأربعاء دعا منظمو الإضراب في بيان لهم شركة ألفا بت المالكة لـ "غوغل" إلى إضافة ممثل عن الموظفين لمجلس مدرائها ونشر بيانات عن المساواة في الأجور.

كما طلبوا بتغيير ممارسات قسم الموارد البشرية في غوغل بهدف جعل الإبلاغ عن وقائع التحرش عملية أكثر إنصافا.

الرئيس التنفيذي لـ غوغل "سوندار بيتشاي" قال في بيان له "إن الموظفين طرحوا أفكاراً بناءة، وإن الشركة تستمع لكل ملاحظاتهم حتى يتسنى تحويل هذه الأفكار إلى أفعال".

ورغم الإضراب واستياء موظفي شركة ألفا بيت والذي يصل عددهم إلى 94 ألفاً بالإضافة لعشرات الآلاف من المتعاقدين فإنه لم يؤثر على أسهم الشركة بشكل ملحوظ.

يذكر أن الإضراب وموجة الاستياء جاءت بعد تقرير نشرته صحيفة نيويورك تايمز الأسبوع الماضي، وجاء فيه أن غوغل قدمت 90 مليون دولار لأندي روبين الذي كان نائب رئيس الشركة في 2014 مقابل الاستغناء عنه بعد اتهامه بالتحرش الجنسي.

ونفى روبين المزاعم التي وردت في التقرير وقال إنه تضمن مبالغات بشأن التعويض الذي حصل عليه. ولم تشكك غوغل في صحة التقرير.

وغوغل هي شركة أمريكية عامة متخصصة في مجال الإعلان المرتبط بخدمات البحث على الإنترنت وإرسال رسائل بريد إلكتروني عن طريق جي ميل، كما تقوم بتنظيم الكم الهائل من المعلومات المُتاحة على الويب.

كلمات مفتاحية
مقالات مقترحة
سفير النظام في روسيا: لقاح سبوتنيك سيصل إلى سوريا هذا الشهر
كورونا.. 8 إصابات جديدة في مناطق شمال غربي سوريا
كورونا.. 8 وفيات و110 إصابات جديدة معظمها في اللاذقية