إصدار أول مذكرة توقيف في قضية انفجار بيروت

تاريخ النشر: 18.08.2020 | 10:40 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

أصدر المحقق العدلي في قضية انفجار مرفأ بيروت فادي صوان، أمس الإثنين، مذكرة توقيف وجاهية بحق مدير عام الجمارك بدري ضاهر، في أول قراراته منذ تسلمه ملف انفجار المرفأ الجمعة الماضي.

واستجوب صوان مدير عام الجمارك بدري ضاهر لمدة أربع ساعات بحضور وكيله القانوني، وأصدر مذكرة توقيف وجاهية بحقه، قبل أن يتوجه إلى مرفأ بيروت لمعاينة موقع الانفجار.

وضاهر هو واحد من 20 مسؤولاً وموظفاً في مرفأ بيروت تم توقيفهم منذ أكثر من عشرة أيام على ذمة التحقيق بقضية انفجار مرفأ بيروت.

وسيستجوب صوان، الثلاثاء القادم، كلاً من مدير عام مرفأ بيروت حسن قريطم، ومدير عام الجمارك السابق شفيق مرعي، ومسؤول أمن المرفأ محمد العوف،  ومدير المستودعات في المرفأ ميشال نخول، بحسب فرانس برس.

وتعيين صوان على رأس المجلس العدلي، من الممكن أن يعطي دفعاً للتحقيقات التي تجريها السلطات اللبنانية، بعد رفضها إجراء تحقيق دولي في الانفجار.

ويشارك محققون أجانب بينهم فرنسيون في عمليات جمع الأدلة، كما أعلنت واشنطن أن فريقاً من مكتب التحقيقات الفدرالي انضم إلى المحققين المحليين والدوليين.

وبحسب فرنس فرانس برس، فإن صلاحيات فادي صوان شاملة في هذا الملف، بينها استجواب الوزراء الذين تعاقبوا منذ وصول شحنات نترات الأمونيوم إلى لبنان وتخزينها.

ووقع انفجار مرفأ بيروت في الرابع من الشهر الجاري وراح ضحيته 171 شخصاً بينهم 43 سورياً، بحسب سفارة النظام في لبنان، وإصابة أكثر من ستة آلاف مدني.

وقدرت خسائر الانفجار بحسب محافظ بيروت مروان عبود، بين ثلاثة وخمسة مليارات دولار.