إسرائيل لا تستبعد إقامة علاقة مع بشار الأسد

تاريخ النشر: 10.07.2018 | 23:41 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

أعلن وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان بأن هناك احتمال إقامة علاقات في نهاية المطاف مع النظام في ظل وجود رأس النظام بشار الأسد بحسب وكالة رويترز.

وقال ليبرمان خلال جولة له في الجولان السوري المحتل رداً على سؤال أحد الصحفيين عما إذا كان سيأتي وقت يتم فيه إعادة فتح معبر القنيطرة بموجب اتفاق وقف إطلاق النار بين إسرائيل وسوريا وما إذا كان من الممكن أن تقيم إسرائيل وسوريا "نوعا من العلاقة" بينهما "أعتقد أننا بعيدون كثيرا عن تحقيق ذلك لكننا لا نستبعد أي شيء".

لكن الوزير الإسرائيلي جدد تهديداته باللجوء للقوة العسكرية إذا أقدم النظام على نشر قوات هناك وقال "أي جندي سوري سيدخل المنطقة العازلة يعرض حياته للخطر"، لكنه أقر بأن قوات النظام ستستعيد السيطرة على المنطقة المحاذية للجولان المحتل.

وأضاف ليبرمان خلال جولته في الجولان المحتل "هذا المسعى لتأسيس بنية تحتية إرهابية برعاية النظام (السوري) غير مقبول بالنسبة لنا وسنتخذ إجراءات قوية للغاية ضد أي بنية تحتية للإرهاب نراها أو نحددها في هذه المنطقة".

ويرى بعض المراقبين بأن تصريحات ليبرمان حول إقامة علاقات مع النظام بأنها تأتي في إطار تبني نهج أكثر انفتاحاً اتجاه النظام قبيل زيارة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو لموسكو غداً حيث من المقرر أن يجري محادثات بشأن سوريا مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

مقالات مقترحة
"وزارة الصحة": كورونا يمتد إلى محافظات جديدة ولم نتجاوز الخطر
إصابة 5800 شخص بكورونا في أميركا رغم حصولهم على اللقاحات
شركة "فايزر" تتحدث عن جرعة ثالثة من لقاحها ضد كورونا