إدلب.. مظاهرات ضد "النظام" وتضامناً مع احتجاجات مصر والعراق

تاريخ النشر: 04.10.2019 | 18:49 دمشق

آخر تحديث: 21.01.2020 | 14:23 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص/ متابعات

شهدت مدينة إدلب وريفها، اليوم الجمعة، مظاهرات عدّة طالبت بإسقاط نظام الأسد ورموزه، وأعلنت تضامنها مع مظاهرات مصر والعراق ضد النظام الحاكم فيهما.

وقالت مصادر محلية لموقع تلفزيون سوريا، إن عشرات الأشخاص تظاهروا اليوم في مدينة إدلب ومدن وبلدات عدّة في ريفها، للمطالبة بإسقاط نظام الأسد ورفضاً لصياغة أي دستور لا يؤدي إلى إقصاء "النظام" ورموزه مِن الحكم.

وأضافت المصادر، أن المتظاهرين تضامنوا مع الاحتجاجات التي خرجت مؤخّراً في مدن عراقية عدّة ضد الفساد والنظام فيها، كما تضامنوا مع مصر، التي شهدت مظاهرات قبل أيام، طالبت برحيل رئيسها الحالي (عبد الفتاح السيسي).

وحسب ناشطين، فإن المتظاهرين ندّدوا أيضاً بممارسات "هيئة تحرير الشام" و"حكومة الإنقاذ" - التي تهيمن عليها الهيئة - بحق المدنيين، كما ندّدوا بالقصف المستمر مِن قبل قوات النظام وميليشياتها، رغم إعلان روسيا وقفاً لإطلاق النار، نهاية شهر آب الماضي.

اقرأ أيضاً.. مظاهرات ضد "تحرير الشام" و"الجولاني" في الأتارب وريف إدلب

وأضاف الناشطون، أن نقاط المظاهرات توزّعت على مناطق عدّة في إدلب وريفها، منها احتجاجات مركزية كبيرة كما في إدلب المدينة ومدينتي معرة النعمان وبنش، إضافةً لـ مظاهرات مماثلة شهدتها بلدات (كفرتخاريم وكللي وسرمدا).

71242056_442966776347720_8620614565597544448_n.jpg
71578790_442967249681006_2291602697251454976_n.jpg
71516225_442967176347680_6044737728304644096_n.jpg

يوم الجمعة الفائت، خرجت مظاهرات عدّة في عدد مِن المدن والبلدات بمحافظتي إدلب وحلب، للتأكيد على أهداف الثورة السورية، في حين منعت "هيئة تحرير الشام" المتظاهرين مِن الوصول إلى معبر باب الهوى الحدودي مع تركيا.