أمريكا تصف الهجوم الكيميائي على دوما بالمروع وتطالب برد دولي

تاريخ النشر: 08.04.2018 | 10:04 دمشق

آخر تحديث: 21.08.2020 | 11:40 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

وصفت وزارة الخارجية الأمريكية الهجوم الكيميائي على مدينة دوما والذي خلف عشرات الضحايا المدنيين بالمروع ويتطلب رداً دولياً.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية هيدز ناورت في بيان لها "إن الولايات المتحدة تتابع عن كثب الوضع في مدينة دوما، حيث ظهرت تقارير تتحدث عن عدد كبير من ضحايا هجوم كيميائي".

وأضافت ناورت "إن التقارير مروعة القادمة من دوما مروعة، وتتطلب رداً فورياً من المجتمع الدولي إذا تأكدت، ويجب تقديم الأسد وأولئك الذين يدعمونه إلى العدالة، وينبغي منع أي هجمات كيميائية مجدداً".

وتطرقت ناورت لتاريخ النظام باستخدام الأسلحة الكيميائية وقالت "إن النظام وروسيا الداعمة له تتحملان المسؤولية، وإن هناك حاجة لمنع أي هجمات أخرى على الفور".

وأكدت المتحدثة الأمريكية أن روسيا تتحمل في نهاية المطاف المسؤولية عن الهجمات التي وصفتها بالوحشية بسبب دعمها الذي لا يتزعزع للنظام".

كما شددت على دعوة الولايات المتحدة لروسيا من أجل وقف دعمها غير المشروط للسلطات السورية والعمل مع المجتمع الدولي لمنع مزيد من الهجمات الكيميائية الهمجية.

يذكر أن أكثر من 150 مدنيا قضوا، وأصيب أكثر من 1000 بحالات اختناق ليلة أمس بعد استهداف الطيران الحربي التابع للنظام مدينة دوما ببراميل تحتوي على أسلحة الكيميائية.

مقالات مقترحة
تركيا تسجل انخفاضاً مستمراً في أعداد إصابات كورونا
كورونا يواصل انتشاره في الهند وتحذيرات من موجة ثالثة "حتمية"
 تركيا.. 10 ملايين شخص تلقوا جرعتين من لقاح كورونا