أمريكا تخطط لنشر قوات عربية في سوريا

تاريخ النشر: 17.04.2018 | 18:58 دمشق

تلفزيون سوريا-وكالات

كشفت صحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية أن الولايات المتحدة الأمريكية تخطط لنشر قوات عسكرية عربية بدلا من القوات الأميركية المتمركزة في شمال شرقي سوريا بعد هزيمة تنظيم الدولة الإسلامية. 

وقالت الصحيفة إن إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترمب تواصلت مع دول خليجية من أجل المشاركة في هذه القوات ودعمها ماليا، ورجح مسؤولون في إدارة ترمب استجابة الدول العربية للمقترح الأمريكي.

وظهرت الخطة الأمريكية بعد تنفيذ واشنطن ضربات عسكرية مع حلفائها ضد النظام في سوريا، إثر شن الأخير هجوما بالسلاح الكيماوي على مدينة دوما بغوطة دمشق الشرقية.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترمب قد قال ليلة تنفيذ الضربة "لقد طلبنا من شركائنا تحمل مسؤولية أكبر في تأمين منطقتهم، بما في ذلك المساهمة بمبالغ أكبر من الأموال".

وأضافت الصحيفة أن مستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون اتصل بمدير المخابرات المصري بالوكالة عباس كامل لإبلاغ القاهرة بالخطة الأمريكية ومعرفة موقف القاهرة منها.

يذكر أن الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" قال في وقت سابق، إنه يريد سحب قوات بلاده مِن سوريا في أقرب وقت ممكن، وأعطى أوامر لـ مسؤوليه العسكريين بتحضير خطة للانسحاب دون تحديد جدول زمني لذلك، كما كشفت شبكة "CNN"، أن تحذيرات مستشاري "ترامب" من مخاطر الانسحاب العسكري من سوريا " أثارت غضبه".

وقالت السفيرة الأمريكية في الأمم المتحدة، نيكي هيلي، عقب تنفيذ الضربة الثلاثية ضد النظام، إن قوات بلادها لن تنسحب مِن سوريا قبل تحقيق ثلاثة أهداف، وهي ضمان عدم استخدام الأسلحة الكيماوية بأي شكل يعرّض مصالح واشنطن للخطر، والقضاء على تنظيم "الدولة"، والحفاظ على نقطة مراقبة لمتابعة ما تقوم به إيران.

وبدأت القوات الأمريكية بإنشاء قاعدة عسكرية لها شمال مدينة منبج في قرية عون الدادات الواقعة على الطريق الرئيسي بين مدينتي منبج وجرابلس شمال شرق حلب، و يبلغ عدد الجنود الأمريكيين في سوريا 2000 جندي.

مقالات مقترحة
"الصحة العالمية": تأخير موعد تسليم لقاحات "كورونا" إلى سوريا
تركيا.. أعلى حصيلة إصابات يومية بكورونا و"الداخلية" تصدر تعميماً
كورونا.. 7 وفيات و104 إصابات جديدة في مناطق "النظام"