ألمانيا: لا تغيير في مبادئ تقييم طلبات اللجوء للسوريين

تاريخ النشر: 17.05.2019 | 12:05 دمشق

آخر تحديث: 28.01.2020 | 18:39 دمشق

 تلفزيون سوريا - متابعات

استبعد وزير الداخلية الألماني هورست زيهوفر أي تغيير في مبادئ تقييم طلبات اللجوء للسوريين في ألمانيا، مشيراً إلى أن الوضع سيبقى على ما هو عليه الآن.

ونقلت شبكة "DW" أمس الخميس تصريح زيهوفر لصحف مجموعة "فونكه" الألمانية الذي قال فيه: "لن نغير في الوقت الحاضر مبادئ الهيئة الحاكمة لنهج قرارات اللجوء حتى يتم التحقق من حدوث تطورات جديدة في سوريا... نتابع الوضع في سوريا، ونتصرف وفقاً له حتى في سياسة اللجوء". مؤكداً أنه حتى ذلك الحين لا يوجد داعٍ لتغيير تقييم طلبات اللجوء.

وكان المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين قد حدّث منتصف آذار الماضي من مبادئه الداخلية، وأعاد تقييم الوضع الأمني في سوريا. ولم يتم الإعلان عن هذا التقييم حتى الآن، وفق شبكة "DW".

وقدمت الخارجية الألمانية في نهاية شهر تشرين الثاني الماضي تقريراً جديداً عن تقييم الوضع في سوريا. ومن المفترض أن تعتمد السلطات الألمانية والمحاكم المحلية على هذا التقرير بخصوص التعديلات المتعلقة بالبت بقرارات اللجوء.

ونص التقرير على أنه لا يوجد في سوريا "حماية شاملة وطويلة الأمد وموثوق بها للأشخاص المضطهدين". وبسبب الوضع غير الآمن، اتفق وزراء الداخلية على تمديد حظر الترحيل للسوريين حتى شهر حزيران القادم.

ووفقا لإحصائيات المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين، بلغ عدد السوريين الذين طلبوا اللجوء في ألمانيا منذ شهر كانون الثاني وحتى شهر نيسان في هذا العام 13634 شخصا.

وحصل العديد من السوريين في ألمانيا على ما يعرف محلياً بـ"وقف الترحيل الوطني"، الأمر الذي اعتبره الكثير مؤشراً على نية ألمانيا إغلاق باب اللجوء بشكل تام، لاسيما وأن هذا النوع من القرارات يعني أن اللاجئ مُرَحَل مع وقف التنفيذ.

كلمات مفتاحية
مقالات مقترحة
جميعهم في ريف حلب.. 18 إصابة جديدة بكورونا شمال غربي سوريا
8وفيات و125 إصابة جديدة بكورونا معظمها في حلب واللاذقية
السعودية: غرامة على زائري الحرم والمعتمرين دون تصريح في رمضان