أردوغان: إدلب تتعرض لسيناريو مشابه لما تعرضت له حلب عام 2016

تاريخ النشر: 03.09.2019 | 22:09 دمشق

آخر تحديث: 20.06.2020 | 16:12 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان على أن محافظة إدلب تتعرض لسيناريو مشابه لما تعرضت له مدينة حلب نهاية عام 2016.

وقال أردوغان خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده اليوم مع رئيس الوزراء التشيكي أندري بابيس في العاصمة التركية أنقرة " إدلب تتعرض للتدمير رويدا رويدا، فكما دمرت حلب وسويت بالأرض فإن إدلب تتعرض لسيناريو مشابه وبنفس الطريقة".

وأوضح أردوغان أن منطقة خفض التصعيد في محافظة إدلب تختفي تدريجيا وأنها صارت الآن مجرد حبر على ورق.

وأضاف أنه من المستحيل السكوت على هجمات قوات الأسد في إدلب وأنه سيواصل إجراء ما يلزم من اتصالات مع كل الأطراف في المنطقة.

كما تطرق الرئيس التركي خلال حديثه عن اللاجئين السوريين في تركيا قائلاً "لسنا بصدد طرد اللاجئين عبر إغلاق أبوابنا لكن كم سنكون سعداء لو نستطيع المساعدة في إحداث منطقة آمنة (في سوريا) وننجح في ذلك".

وكان الرئيس التركي قد أكد أول أمس الخميس على أن المستجدات في سوريا وشرقي المتوسط مسألة مصير بالنسبة لبلاده، مؤكداً عدم اكتفاء تركيا بمشاهدة هذه المستجدات.

وقال في كلمة له خلال اجتماع لحزب العدالة والتنمية في ولاية قونيا إن تركيا فتحت أبوابها أمام السوريين المضطهدين، حيث إنها مثلت ضمير الإنسانية بهذا الترحيب، وأعطت درساً في قيم الرحمة والإنسانية، ودعا الشعب التركي إلى ضرورة التحلي بالفطنة، خصوصاً أن عمليات التحريض ازدادت في هذه الأيام.