الصنمين

استهدفت قوات النظام عدة أحياء في درعا بقذائف الهاون مساء الأحد، وسط اشتباكات عنيفة شهدتها الصنمين بعد مهاجمة أبناء المدينة حواجز النظام تضامناً مع الأحياء المحاصرة في درعا.
قال موقع "تجمع أحرار حوران" المحلي إن قوات نظام الأسد جددت استهدافها لأحياء درعا البلد بقذائف الهاون، وذلك عقب ساعات من تعهد الجانب الروسي على وقف إطلاق النار في المنطقة، خلال اجتماع عُقد مع ممثلين عن لجنة التفاوض في درعا ظهر أمس الجمعة.
قال رئيس لجنة "المصالحة" التابعة لنظام الأسد، وأمين حزب "البعث" في محافظة درعا جنوبي سوريا، حسين الرفاعي، إن قرار جمع الأسلحة من أهالي المحافظة "مطلب شعبي اتخذ ولا رجعة عنه".
قوات نظام الأسد عمّمت قوائم جديدة تضم أسماء إضافية من أبناء مدينة الصنمين شمالي درعا، تطالب أصحابها بتسليم أسلحتهم الفردية..
نشر "تجمع أحرار حوران" قوائم صادرة عن الأجهزة الأمنية للنظام بحق 97 شخصاً من أبناء مدينة الصنمين شمالي درعا مطالبين بتسليم سلاحهم الفردي حتى يوم الخميس المقبل 8 من تموز.