السماسرة

"ما ضل في أمل بالبلد"، بهذه الجملة بدأ الشاب العشريني يحيى، حديثه مع موقع تلفزيون سوريا، في أثناء وقوفه أمام فرع الهجرة والجوازات في حي البرامكة بالعاصمة دمشق.