الرشاوى

ألغى رئيس حكومة الأسد، حسين عرنوس، قراراً سابقاً بصرف 3 عناصر من الجمارك من الخدمة ونقل 9 آخرين إلى العمل خارج المديرية العامة للجمارك، بسبب تجاوزات وقضايا فساد، كما أمر بمعاقبة القائمين على "الرقابة الداخلية" الذين حققوا في الموضوع ودانوا عناصر ال