نازحون

أحصى فريق منسقو استجابة سوريا، نزوح أكثر من 4500 عائلة من ريفي حلب الغربي والجنوبي، هرباً من التصعيد الأخير لروسيا والنظام على المنطقة.
محمد الحلاج مدير منظمة "منسقو استجابة سوريا" يقول إن 25 ألف مدني نزحوا من منطقة خفض التصعيد في إدلب باتجاه الحدود السورية التركية خلال الأسبوع الأخير، من جراء هجمات قوات النظام وروسيا.
إلا أن ذلك أظهر شيئاً في غاية السواد؛ غارة جوية استهدفت مجمعاً سكنياً يضم عائلات سورية نزحت من بيوتها بسبب القتال الدائر في مكان آخر من البلاد.

الكلمات المفتاحية
ارتكبت الميليشيات الإيرانية مساء اليوم الأربعاء مجزرة في مخيم قاح للنازحين، راح ضحيتها عدد من المدنيين النازحين، من جراء استهداف المخيم بصاروخ أرض – أرض.
فريق منسقو استجابة سوريا يقول إن التصعيد العسكري لقوات النظام وروسيا أدى لمقتل 50 مدنياً، ونزوح أكثر من 36 ألف مدني من إدلب خلال الفترة الممتدة من 1- 14 من تشرين الأول الجاري.