الحسينيات

بدأت الميليشيات الإيرانية بدعم من "المركز الثقافي" الإيراني بمدينة دير الزور بعمليات بناء حسينيات جديدة وتوسعة أخرى في قرية حطلة شمال دير الزور.
عمل النظام منذ سنوات طويلة خلت على تطويع المؤسسة الدينية لتعمل إلى صالحه، واستغل الخطاب الديني والمنابر لبث دعايته وترويج سياساته لا سيما خلال السنوات العشر السابقة التي شهدت إقصاء عشرات الوجوه الدينية من الساحة وإخراج مجموعات جديدة تبنت رؤيته