الحدود التركية

محمد الحلاج مدير منظمة "منسقو استجابة سوريا" يقول إن 25 ألف مدني نزحوا من منطقة خفض التصعيد في إدلب باتجاه الحدود السورية التركية خلال الأسبوع الأخير، من جراء هجمات قوات النظام وروسيا.

أكد رئيس دائرة الاتصال في الرئاسة التركية، أن القوات التركية والجيش السوري الحر، سيعبران الحدود السورية قريباً، يأتي هذا في وقت تتوالى فيه الحشود العسكرية التركية لدعم وحداتها المتمركزة على الحدود السورية.

مظاهرات أمام معبر باب الهوى الحدودي مع تركيا، مراصد وتنسيقيات في الشمال السوري، دعت خلال الساعات الماضية إلى التوجه نحو المعبر للمطالبة بوقف الحملة العسكرية على إدلب.

بدأ مئات السوريين بالتدفق عبر معبر باب السلامة الحدودي، لقضاء إجازة العيد في سوريا، وكانت إدارة المعابر قد نشرت مواعيد المغادرة والعودة، وعددا من الشروط الواجب الالتزام بها.