وقف إطلاق النار

بعد قرابة شهرين من التصعيد العسكري على أحياء درعا البلد المُحاصرة والتي تخلّلتها جولات مكوكية من المفاوضات عمِل نظام الأسد بتعنّته على إفشالها، تمكّنت الشرطة العسكرية الروسية من دخول الأحياء لتنفيذ اتفاق جديد، يهدف إلى إنهاء التصعيد..
أفادت مصادر لـ موقع تلفزيون سوريا اليوم الأربعاء، بأنّ الشرطة الروسيّة دخلت إلى أحياء درعا البلد المُحاصرة، للبدء بتنفيذ الاتفاق الأخير الذي تم التوصّل إليه، مساء أمس الثلاثاء..
تداول ناشطون صوراً قالوا إنّها مسرّبة من قبل لجنة التفاوض في أحياء درعا البلد لـ نسخة البنود التي تسلّمتها اللجنة من الوفد الروسي..
واصلت قوات نظام الأسد، ليل السبت - الأحد، قصف أحياء درعا البلد المُحاصرة، رغم تعهّد الجانب الروسي بوقف إطلاق النار في المنطقة..
اجتمع نائب وزير الخارجية التركي، سادات أونال، مع وفد روسي برئاسة مبعوث الرئيس فلاديمير بوتين الخاص إلى سوريا، ألكسندر لافرينتييف، في مقر وزارة الخارجية في العاصمة التركية أنقرة.