نقاط المراقبة التركية

انتهت مؤخراً عمليات إخلاء النقاط العسكرية التركية المتمركزة في منطقة "خفض التصعيد" التي سيطر عليها النظام في محيط إدلب، وذلك بعد أن أنهت النقطة المتمركزة على الطريق الدولي حلب - دمشق M5 الواقعة جنوبي مفرق الدوير وشمالي مدينة سراقب، انسحابها نحو مناطق
طوى عام 2020 صفحاته المريرة في إدلب، تاركاً في أذهان السوريين ذكريات لا تنسى، تتربع في قائمتها الأحداث المأساوية التي شهدتها المحافظة وما حولها، من اجتياح قوات النظام بدعم من روسيا وإيران لمساحات واسعة، وتهجير مئات الآلاف من منازلهم قسرياً هرباً من
قال مصدر تركي الجمعة لوكالة رويترز: إن تركيا أخلت سبعة مواقع مراقبة عسكرية شمال غربي سوريا، وسحبت قواتها من مناطق سيطرة قوات النظام إلى مناطق سيطرة المعارضة السورية.
يستعد الجيش التركي لـ إخلاء نقطتي مراقبة عسكريتين تابعتين له تحاصرهما قوات نظام الأسد في ريف إدلب، وذلك بعد إخلاء..
أفادت مصادر محلية لـ موقع تلفزيون سوريا أنّ مجهولين استهدفوا نقطة عسكرية للجيش التركي في ريف إدلب..