ميناء طرطوس

مع انتهاء القتال في معظم أرجاء سوريا، يتنافس الداعمان الرئيسيان لرئيس النظام بشار الأسد، إيران وروسيا على النفوذ وغنائم الحرب.
أوقفت جميع الموانئ البحرية في محافظتي طرطوس واللاذقية السوريتين حركة الملاحة البحرية اليوم الأربعاء.
سفينتان روسيتان تتجهان إلى سواحل محافظة طرطوس، وذلك في إطار الدعم اللوجستي الروسي المستمر لـ نظام الأسد..
ونشرت وسائل إعلامية تركية صورا لعبور السفينة مضيق البوسفور، متجهة إلى ميناء طرطوس، حيث تمتلك القوات البحرية الروسية قاعدة عسكرية.
انتقد المدير العام لـ "المديرية العامة للآثار والمتاحف" التابع للنظام "نظير عوض"، روسيا بنشر أخبار عن اكتشاف ميناء قديم يعود إلى العصر الروماني في طرطوس من دون التنسيق معهم.