منظمة

شر موقع مجلة "new lines" تقريراً كشف فيه عمّا وصفها "أدلة جديدة تظهر أن منظمة SOS Chrétiens d'Orient الفرنسية غير الحكومية، كانت تمول سرا ميليشيا موالية للأسد مدانة بقتل وتعذيب سوريين".
قالت منظمة "هيومن رايتس ووتش"، اليوم: إنه ينبغي دعم جماعات الإغاثة الدولية من أجل ضمان التوزيع الأوسع والأكثر إنصافا للقاحات فيروس "كورونا" في جميع نواحي سوريا، بما في ذلك جميع المناطق الخاضعة لسيطرة مجموعات مختلفة.