مفاوضات جنيف

تباينت الآراء حول إنجاز ما سمي باللجنة الدستورية.. ففي حين رحب المجتمع الدولي، وفي مقدمته الأمم المتحدة
تستعد العاصمة الكازاخية نور سلطان "أستانا" سابقاً لعقد يومي الخميس والجمعة في الأول والثاني من آب اللقاء الثالث عشر ضمن سلسلة مباحثات أستانا تشارك فيه الدول الضامنة (تركيا، روسيا وإيران).
حذر وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان اليوم الاثنين، من أن الشرق الأوسط قد يشهد "حرباً دائمة" إذا لم يتم التوصل إلى حل سياسي في سوريا.
استطاعت حكومة بوتين على مدى ثلاث سنوات أن تُنهي الوجود المسلّح للثورة السورية و نعني القضاء على مجمل الفصائل العسكرية التي كانت تقاتل نظام الأسد.

ومن المتوقع أن تعقب المحادثات المتعلقة بتشكيل لجنة لصياغة دستور جديد لسوريا محادثات موازية تشرف عليها الأمم المتحدة وتضم دولا منها الولايات المتحدة.