مصفاة حمص

أفادت مصادر خاصة لموقع تلفزيون سوريا، اليوم السبت، بوقوع انفجار جديد بخط ينقل الغاز من مناطق سيطرة "الإدارة الذاتية" شمال شرقي سوريا إلى مناطق سيطرة نظام الأسد.
خرجت عشرات الصهاريج المحملة بالنفط والمملوكة لشركة القاطرجي اليوم الإثنين، من مناطق سيطرة "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، إلى مناطق سيطرة قوات النظام عبر معبر الطبقة بريف الرقة الغربي.
نقلت الوكالة عن مدير مصفاة حمص نفيه وقوع إصابات من جراء الحريق، مشيرة إلى أن فرق الإطفاء تعمل على إخماده.
قالت "وزارة النفط" التابعة لحكومة النظام، اليوم الثلاثاء، إنه أصيب 3 رجال إطفاء بحالات اختناق نتيجة حريق نشب في وحدة التقطير بمصفاة حمص.
علم موقع تلفزيون سوريا من سائقي صهاريج تحمل النفط من شمال شرقي سوريا إلى مناطق نظام الأسد أن "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) فرضت على أحد أنواع تلك الصهاريج غرامة مالية كبيرة.