مراكز الرعاية الصحية

طالبت "الإدارة الذاتية" في شمال شرقي سوريا، القوى الفاعلة على الساحة السورية والمجتمع الدولي بفك الحصار الذي تفرضه قوات نظام الأسد على مناطق سيطرتها في ريف حلب الشمالي.
أظهر تقرير أصدرته لجنة الإنقاذ الدولية (IRC)، بالتعاون مع منظمات محلية سوريا، حجم الدمار الذي خلفه عقد من الهجمات على المرافق الصحية في سوريا، وهو ما أدى إلى شلل كبير في قدرة البلاد على مواجهة فيروس كورونا المستجد.