مجلس الشعب

بخلاف المرات الثلاث السابقة التي ألقى فيها «خطاب القسم» قرر بشار الأسد، وفريقه من النساء، إضفاء طابع إمبراطوري على الاحتفال الذي بدا، هذه المرة، وكأنه حفل تتويج.
قالت مصادر محلية لموقع تلفزيون سوريا اليوم الخميس: إن مدينة بلودان السياحية بريف دمشق تعاني انقطاعا شبه دائم للتيار الكهربائي، بسبب عدم شملها بنظام تقنين الكهرباء المتبع في باقي المناطق.

ظهر بشار الأسد من قصر المهاجرين فيما يسمى خطاب القسم مكرساً لحكم الجريمة المنظمة وفي إعادة تعريف لمفاهيم الإجرام والمجرم.
قال النائب في برلمان نظام الأسد، علي جضعان، إن النظام "مستعد للحوار مع جميع الأطراف السورية، بما فيهم الأكراد، بشرط أن يكون الحوار تحت راية الجمهورية العربية السورية والولاء للجيش العربي السوري".
كشف عضو مجلس الشعب التابع للنظام أحمد صالح عن أن الرواتب الحالية في مناطق سيطرة النظام مخالفة للدستور، مشيراً إلى أن المواطن وصل إلى حالة يأس من المطالبة بزيادة الرواتب.