كتابة التقارير

أصدر حزب التضامن المرخص لدى نظام الأسد أمس الأحد، قراراً بفصل أحد أعضائه، لاتهامه بارتكاب تجاوزات لم تكن في صالح الحزب والأعضاء المنتسبين له عبر كتابة التقارير الأمنية.