غذاء

بات سؤال "شو نطبخ اليوم"، من أصعب الأسئلة التي تعكر مزاج الأسر السورية يومياً، حيث بات اختيار وجبة الغداء مرتبطاً بعدة عوامل أهمها الكلفة، ثم الأيام التي يمكن أن تعيش بها في الثلاجة بظل انقطاع الكهرباء.
ارتفعت أسعار الأسماك في دمشق بشكل لافت مؤخراً وتجاوزت نسبة الارتفاع عن العام الماضي الـ400% لبعض الأنواع، وباتت وجبة السمك محصورة بشريحة معينة من المقتدرين مادياً، حيث وصل سعر كيلو سمك الأجاج البلدي الكبير الطازج إلى 35 ألف ليرة سورية،
نشرت صحيفة سانتي بلس الفرنسية تقريراً ينصح بتناول الثوم نيئاً لتحقيق أقصى استفادة منه.
وصل سعر البيضة الواحدة إلى 200 ليرة سورية، ليقفز سعر صحن البيض (طبق 30 بيضة) إلى 5 آلاف و800 ليرة سورية.
أثار إعلان مؤسسة التجارة الخارجية لإعادة طرح مناقصة استدراج عروض توريد زيت دوار الشمس (زيت القلي) لصالح المؤسسة السورية للتجارة التي وعدت مراراً بتوزيعها عبر البطاقة الذكية، استياء الشارع السوري نتيجة عجز حكومة الأسد عن الصدق بوعودها بتأمين زيت القلي