عملية تمشيط

أفاد مصدر محلي لموقع تلفزيون سوريا، بأن عناصر يتبعون لميليشيا "فاطميون" يعتزمون بدء حملة "تمشيط" واسعة في محيط بلدة التبني غربي دير الزور.
توحي تحركات تقوم بها روسيا وقوات ظام الأسد في مناطق متفرقة في كل من دير الزور وتدمر إلى استعدادهما لشن عمل عسكري واسع في المنطقة لملاحقة خلايا تنظيم الدولة الذي زاد من هجماته مؤخرا على مواقع الميليشيات في البادية السورية.