عمليات اغتيال

قتل عنصران من قوات النظام، في مدينة نوى غربي درعا، وذلك عبر إطلاق النار عليهما بشكل مباشر من قبل مجهولين.
قتل قائد إحدى المجموعات في الفرقة الرابعة، التابعة لنظام الأسد، على يد مجهولين في بلدة خراب الشحم غربي درعا.
ارتفع معدل الاغتيالات اليومية التي يُنفذها مجهولون بحق عناصر قوات الأسد في درعا والقنيطرة خلال الساعات الـ 24 الماضية.
قتل عنصران يتبعان للواء الثامن التابع للفيلق الخامس المدعوم من روسيا، اليوم الثلاثاء، إثر استهدافهم على يد مجهولين على الطريق الواصل بين بلدتي  جبيب - المسيفرة شرقي درعا، الأمر الذي أدى إلى مقتلهما على الفور.
استهدف مسلحون، اليوم الأربعاء، المدعو ، زهير الدراوشة، وابنه (15) عاماً الذي كان برفقته على طريق "أم ولد – جبيب" بريف درعا الشرقي، الأمر الذي أدى إلى إصابتهما بجروح خطيرة.