عشائر دير الزور

قُتل أربعة مدنيين وأصيب سبعة آخرون إثر اشتباكات عشائرية وسط سوق الخضار في بلدة الصور شمالي دير الزور.
وصلت قوات روسية إلى محيط المنفذ الحدودي السوري – العراقي في منطقة البوكمال شرقي دير الزور، برفقة مجموعة من قوات النظام، بهدف تمشيط المنطقة بعد رصد تحركات لخلايا تنظيم "الدولة".

عقد قائد اللجنة الأمنية وقائد الفرقة 17 اللواء في قوات نظام الأسد، نزار أحمد الخضر، اجتماعاً ضم عددا من وجهاء وشيوخ العشائر في محافظة دير الزور.