عبد الباسط الساروت

أدى الفنان التركي محمد علي أصلان أغنية "حانن للحرية حانن" التي غناها واشتهر بها عبد الباسط الساروت.

يحاول فيلم "الأسمر.. حادي الأمل" تقديم عبد الباسط الساروت من زاوية جديدة، فلم يركز على تفاصيل حياته الشخصية بقدر تناوله "كظاهرة" حيث يبدأ الفيلم بتكثيف لحظة استشهاده ومن ثمّ يتتبع مسارات تأثيره على السوريين وسرّ رسوخه في الوجدان الشعبي.

جدارية للفنان عزيز أسمر على جدار بناء مدمر بالقرب من مدينة بنش، اللوحة بعنوان "آه لو ترجع" وتأتي في ذكرى السنوية الأولى لاستشهاد حارس الثورة.

لحظات لا تُنسى رغم مرارتها.. هكذا شُيّع حارس الثورة #عبد_الباسط_الساروت ودُفن في مثواه الأخير.

"الله يسامحك يا أمي ويجعل مثواك الجنة يا عمري".. هكذا ألقت والدة الساروت نظرة الوداع الأخيرة
على فقيدها.