ضربة أميركية

شرح الرئيس الأميركي جو بايدن، أسباب قراره بقصف ميليشيات تابعة لإيران شرق سوريا، وذلك من خلال رسالة بعثها إلى رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي، والرئيس المؤقت لمجلس الشيوخ باتريك ليهي.
أعلنت وزارة الخارجية والمغربين، في حكومة نظام الأسد، إدانة دمشق للضربات الجوية الأميركية التي استهدفت مناطق في دير الزور قرب الحدود السورية العراقية، واصفة الضربات بأنها "عدوان جبان وموصوف".
قالت الإدارة الأميركية إن الضربة التي نفذتها واشنطن في سوريا تحمل رسالة مفادها أن الرئيس جو بايدن "يصر على حماية الأميركيين"، مؤكداً أنه "لا يمكن التصرف مع الإفلات من العقاب".
نشرت شبكات إخبارية محليّة صوراً تُظهر آثار الدمار الذي خلّفته الغارات الأميركية على مواقع ميليشيات إيران في ريف دير الزور الشرقي..
ارتفع عدد قتلى الميليشيات الإيرانية بالضربة الأميركية التي استهدفت مواقع الميليشيا شرقي سوريا..