تصويت

بلغت نسبة المشاركة في انتخابات الرئاسة الإيرانية، 48.8 بالمئة في رقم هو الأدنى منذ "الثورة الإسلامية" عام 1979.
أجرى النظام السوري، بدعم من حلفائه في روسيا وإيران، في 26 أيار/ مايو 2021، انتخاباتٍ رئاسيةً، شارك فيها إلى جانب رئيسه بشار الأسد، مرشحان اثنان مغموران يمكن وصفهما بالصوريَّين، هما محمود مرعي وعبد الله سلوم.
ذكرت مصادر إعلامية لبنانية، أن نحو 50 ألفاً من أصل مليون و500 ألف لاجئ سوري في لبنان، أدلوا بأصواتهم ضمن "انتخابات الرئاسة" السورية، التي جرت أول أمس الخميس. وقالت قناة تلفزيون MTV اللبنانية إن بعض السوريين مُنعوا من التصويت
ناقش سفير النظام في لبنان، علي عبد الكريم علي، مع وزير الداخلية اللبناني آلية مشاركة اللاجئين السوريين في لبنان في التصويت لـ انتخابات الرئاسة" المزعومة في سوريا.

يتفق عدد من السوريين على "لا شرعية" الانتخابات الرئاسية المزمع إجراؤها في 26 من مايو/ أيار المقبل، معتبرين أنها "مسرحية هزلية" تبدو محسومة لصالح رأس النظام بشار الأسد، وذلك بحسب استطلاع للرأي لتلفزيون سوريا.