تدمير المدن

يقضي السوري جمال المصري (65 عاماً) أيامه في الخياطة وتركيب الأزرار وضبط قطع الملابس القديمة التي تحتاج إلى إصلاح وذلك في سيارته الفان المتوقفة على جانب أحد شوارع العاصمة دمشق.
لطالما شكّلت الحرب، بوصفها مصدراً للعنف الجسدي والنفسي والبصري، الموضوع الأكثر تحريضاً لمخيلة الفنان، ولعدسة المصور
توفي طفل سوري في أحد المشافي بالعاصمة المصرية القاهرة بعد تفاقم سوء حالته الصحية بسبب إصابة قديمة في رأسه تعرض لها بمحافظة درعا.
قالت صحيفة "لوموند" الفرنسية إن سوريا باتت بلدا مجزئا واقتصادا ممزقا ونظاما محظورا تحت حكم بشار الأسد الذي أصبح لا يحكم إلا من خلال الخضوع والدمار، ففي بداية الانتفاضة ضد النظام السوري في ربيع 2011 حذّر أنصار الرئيس بشار الأسد خصومهم بشعارات